أبواب يقطر منها حليب الأشجار

أبواب يقطر منها حليب الأشجار

9.00$
الشركة :
النوع : product 287
حالة التوفر : متوفر
مشاهدة 661 مره

وصف الكتاب

مترددون
في رفع أغطية الكلام عن الطناجر،
مترددون في قطف وردة
في الضغط على الزر.
في إطلاق سهم على الكعب،
في فتح العلبة تلك،
في النظر عبر ثقبة الحائط،
تلدغهم
حسرة على نعمة اللابدء،
تلدغهم اللغة
مكسرة بين أصابع الندم كالزجاج،
أطو به حبل هبوط
إلى قعر لا شيء في عتمة أشيائهم!
أطول به ليل هاملت!
إذ يربكون الدلجة بوميض التوتر
يربكون وثوق الوقت من خطوته،
أطول به ظل أوزارهم
تحت شمس تثرثر،
ليس سهلًا
أن تحبهم ولهم خدوش الشك على الرخام،
ليس سهلًا
أن تصادقهم بشق تمرة
وقد أبصروا
شعرة الذئب بكأس الحليب
ليس سهلًا أن تكلمهم عن غد
وهم يسمعون الكارثة
تنتهد
في بطن حصان الغد الخشبي.